السلطة الرابعة – قطاع غزة
أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب، اليوم الثلاثاء أن جريمة ارتقاء الشهيد خضر عدنان المضرب عن الطعام منذ 86 يوم لن تمر بسهولة والاحتلال يتحمل تبعات الجريمة.

وقال حبيب في حديث لـ سبق 24 : ” إن الاحتلال اغتال الأسير خضر عدنان عن سبق إصرار وترصد، مبيناً أن الحكومة الإسرائيلية ستتحمل وحدها تبعات هذه الجريمة.

وأوضح أن جريمة ارتقاء خضر عدنان لن تمر بسهولة والأيام القادمة ستشهد ردود قوية على امتداد الساحة الفلسطينية.

ودعا حبيب الشعب الفلسطيني بالانتفاض لرد الصاع صاعين تجاه الجرائم الإسرائيلية التي تُرتكب بحق أبنائه.

وأشار القيادي في الجهاد الإسلامي إلى أن قرار قتل خضر عدنان اتُخذ سابقًا من مستوى عالي في الحكومة الإسرائيلية المتطرفة وتم تنفيذه بدم بارد.

error: Content is protected !!