السلطة الرابعة – سلفيت
أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية،اليوم الخميس أن الجيش الإسرائيلي أطلق النار على شاب فلسطيني قرب مستوطنة أريئيل غرب مدينة سلفيت بزعم تنفيد عملية دهس وطعن.

وقالت قناة 14 الإسرائيلية : ” إن قوات الجيش أطلقت النار تجاه شاب فلسطيني قرب مستوطنة “أرئيل غرب سلفيت بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن “.

ونشر مفزاك راعام صورة وأسم الفلسطيني الذي استشهد بزعم تنفيذه عملية دهس وطعن قرب مستوطنة أريئيل هو “أحمد يعقوب طه”، مبيناً أنه عسكري يعمل في جهاز الأمن الوطني من سكان بديا قضاء سلفيت.

وحسب شهود عيان أن قوات الاحتلال أعدمت الشاب فلسطيني بالقرب من سلفيت بدعوى محاولته تنفيذ عملية دهس وطعن.

error: Content is protected !!