السلطة الرابعة – بيروت
زار وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، مسؤول العلاقات الفلسطينية في حزب الله الحاج حسن حب الله في مكتبه في العاصمة اللبنانية بيروت.

وترأس الوفد مسؤول الجبهة الشعبية في لبنان هيثم عبده، حيث تم خلال اللقاء البحث في آخر المستجدات والتطورات السياسية في الساحتين الفلسطينية والعربية والمخيمات.

كما بحث المجتمعون الأوضاع الفلسطينيّة بعد معركة “ثأر الأحرار”، وسُبل التنسيق لمواجهة المشروع الصهيو-أميركي في المنطقة الذي يسعى إلى ضرب ركائز الوحدة الفلسطينيّة وتقويض عمل المقاومة الباسلة في الضفة والقدس ومناطق الـ48، موجهين التحيّة إلى صمود أهلنا في مواجهة الاحتلال بالضفة.

واستنكر المجتمعون “اقتحام قطعان المستوطنين للمسجد الأقصى”، محذرين العدو من الأبعاد الخطيرة لمخطط التقسيم المكاني الذي تعمل لإنجازه حكومة العدو العنصريّة، وعمليات الهدم التي تنفذها قوات الاحتلال في النقب المحتل.

وحيا المجتمعون “استعداد الأسرى البواسل في سجون الاحتلال لإضرابهم المفتوح المزمع عقده في 18 من حزيران الجاري تحت شعار (ثورة حرية انتفاضة الاداريين)”، فيما أكدوا على “دعم لجنة الطوارئ الوطنيّة العليا وعلى إرادة أسرانا الصلبة في وجه طغاة السجون، معاهدين الأسرى على تحريرهم بكافة الوسائل”.

كما وجه المجتمعون التحيّة إلى “الشهيد البطل محمد صلاح الذي ألقى الرعب في قلوب الصهاينة وزرع الأمل في قلوب كل الأحرار والشرفاء الرافضين للتسوية والتطبيع”.

error: Content is protected !!