السلطة الرابعة – بيروت
أفاد مصادر لبنانية بأن شباناً لبنانيين من منطقة تلال كفرشوبا المحتلة في جنوب لبنان أزالوا اسلاكاً شائكة وضعها الاحتلال، وردموا نفقاً أقامه في المنطقة.

ووفق المصادر، أصيب مواطن لبناني بالقنابل المسيلة للدموع التي أطلقها جنود الاحتلال على أهالي كفرشوبا، فيما أخذ جنود الجيش اللبناني وضعيات قتالية في مواجهة جنود الاحتلال.

وأوضحت المصادر، أنه أصيبت سيارة لبنانية بقنبلة مسيلة للدموع أطلقها جنود الاحتلال في نقطة كفرشوبا الحدودية.

وبينت المصادر، أنه أطلقت قوات الاحتلال قنابل دخانية باتجاه أهالي كفرشوبا الذين تجاوزوا الشريط الشائك الذي زرعه الاحتلال، واستقدمت قوات الاحتلال دبابة ميركافا واستقدمت جنوداً من موقع السماقة المحتل إلى نقطة التوتر مع الجيش اللبناني في بلدة كفرشوبا.

وأفادت المصادر بأن شباناً من المنطقة تجاوزوا الأسلاك الشائكة التي وضعها الاحتلال بعد إزالة أجزاء منها، واستمرت الاعتداءات الصهيونية في تلال كفرشوبا اليوم الجمعة، وتوافد مئات الجنود من قوات حفظ السلام الدولية (اليونيفيل) إلى مكان اعتصام أهالي كفرشوبا وشبعا في بركة حسن، تضامناً مع المواطن إسماعيل ناصر.

error: Content is protected !!