السلطة الرابعة – قطاع غزة
عقدت لجنة ميثاق المرأة والأسرة، اليوم الأثنين، لقاءها الأول في مقر وزارة شؤون المرأة، وذلك بحضور أعضاء اللجنة برئاسة د. مازن هنية رئيس مجلس الاجتهاد الفقهي، و أ. أميرة هارون وكيل الوزارة.

ورحبت هارون بأعضاء اللجنة وعبرت عن تقديرها لاستجابتهم ودعمهم في إعداد ميثاق المرأة والأسرة، مبينة أن هذا الميثاق يأتي مع تصاعد موجات التغريب التي اقتحمت حرمات الأسرة وانتهكت مقدسات منظومة القيم.

وأشارت هارون إلى أن الميثاق يعمل على انتاج المعرفة والمساهمة في تشكيل الوعي ويعتبر كدليل ومرجعية تساهم في استقرار وحماية الأسرة، منوهة إلى أن وزارتها بصدد إعداد دليل مفاهيمي لعرض المفاهيم والمصطلحات الخاصة بقضايا المرأة الفلسطينية.

من ناحيته، اعتبر هنية أن هذا اللقاء يُعد تمهيدي للاتفاق على آلية عمل اللجنة وتشكيل رؤية واضحة للخروج بمخرجات تؤسس لإعداد ميثاق للمرأة والأسرة، عاداً أن اللجنة تضم من المختصين والخبراء ما يؤهلها للقيام بهذا الدور باقتدار.

وأوضح هنية أن الأزمة المتعلقة بالمرأة والأسرة مرتبطة ببعدين ثقافيين، حيث هناك ثقافة اجتماعية تُلحق الظلم بالمرأة، والبعد الآخر تقليد النموذج الغربي في ظلمه للمرأة تحت شعار حقوق المرأة.

error: Content is protected !!