السطلة الرابعة – الجليل
أكد الناطق باسم حركة “حماس” حازم قاسم، اليوم الأحد، أن إعلان حكومة الاحتلال إقامة مستوطنة يهودية في الجليل، تصعيد لسياسة التهويد التي تستهدف كل الأرض الفلسطينية.

ولفت قاسم في تصريح صحفي وصل “السلطة الرابعة” إلى أن حكومة الاحتلال التي يقودها مجموعة من المستوطنين المتطرفين تمارس حربا مفتوحة على الوجود الفلسطيني، وتعمل على استكمال مخططات التهجير الذي تستند عليه الفكرة الصهيونية.

وفي سياق متصل، أعلن وزير البناء والإسكان الصهيوني، يتسحاق غودكنوبف، عن إقامة مستوطنة جديدة في الجليل تسمى “رمات أربيل”، مؤكدا أنه سيتم توطين 500 عائلة يهودية في المستوطنة الجديدة.

error: Content is protected !!