السلطة الرابعة – قطاع غزة
نظمت فصائل العمل الوطني والإسلامي، عصر اليوم الثلاثاء أمام مدخل مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، وقفة جماهيرية غاضبة نصرة وإسناداً لأسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني، وتنديدا بالانتهاكات والإجراءات القمعية التي تجري بحقهم.

وقال القيادي في حماس أ.د. ماهر الحولي: “إن الأسرى هم الهم الأبرز للمقاومة وإن قضيتهم هي قضية كل أحرار الشعب الفلسطيني، وإن المقاومة الفلسطينية تولي قضية الأسرى اهتماما كبيرا”.

وأضاف: “إن الإفراج عن الأسرى لا يكون إلا بالقوة، وعبر فوهات البنادق ونهج المقاومة والجهاد وإن هذه الاعتداءات بحق الأسرى لن تمر”.

وأكد الحولي بأن ملف الأسرى سيبقى في أولويات المقاومة التي لا تدخر جهداً في الإعداد والتجهيز لتحرير أسرانا ومسرانا”.

ونددت الفصائل الفلسطينية المشاركة في الوقفة الغاضبة بممارسات الاحتلال الإجرامية بحق أبناء شعبنا في سجون الاحتلال.

error: Content is protected !!