السلطة الرابعة – قطاع غزة

نظمت فصائل العمل الوطني والإسلامي اليوم السبت، فعالية جماهيرية دعماً للقدس ومحافظات الضفة الغربية المحتلة شرق مدينة غزة.

تابعنا على تيليجرام

وقال منسق القوى الوطنية والإسلامية بحركة حماس في غزة خليل نوفل في حديث لإذاعة الأقصى إن غزة وفصائل المقاومة تقف مع الضفة الغربية ونضالها.

وأشار إلى أن دماء الشهداء والمجاهدين لن تذهب هدرا، ونحن موحدون في مقاومة الاحتلال بكل الوسائل.

ودعا المقاومون بتصعيد المواجهة مع الاحتلال، وأن لن نقبل بالجرائم الصهيونية المتواصلة.

 

وأكد الناطق باسم حركة حماس د.عبد اللطيف القانوع أن الفعالية تأتي استمراراً للفعاليات المساندة من غزة دعما للقدس والضفة،

وأضاف أن وحدة الشعب الميدانية في مواجهة العدوان الصهيوني، أصبحت الضفة ومقاوميها يفرضون معادلات جديدة.

 

وشدد القيادي في حركة الجهاد خالد البطش أن على المقاومين في الضفة أن يتخذوا مزيدًا من الوعي والصمود، وتشكيل قيادة موحدة للمقاومة.

وطالب الشعب في الضفة باحتضان المقاومة والمقاومين، لأنها الطريق الصحيح إلى الحرية والكرامة.

 

وتحدث القيادي في حركة المجاهدين د.نائل أبو عودة أن الاحتلال لا يفهم إلا لغة القوة، والحرب مفتوحة على كل أرض فلسطين.

وتابع أن لن يستطيع الاحتلال الاستفراد بالضفة، ومعركة سيف القدس وحدت الساحات

 

وكما قال الناطق باسم حركة الأحرار ياسر خلف إن فعالية شرق غزة تأكيد على وحدة الموقف والجغرافية، والفصائل لن تسمح بالاستفراد بالقدس والضفة.

وأوضح أن الأقصى جزء من عقيدتنا وديننا وعلى الأمة تحمل مسؤولياتها في نصرة المسجد الأقصى والقدس

وكما أكد أن شعبنا الفلسطيني لن يتخلى عن واجبه رغم العدوان الصهيوني المتواصل، مشيراً أن الاحتلال واهم لو ظن أن جرائمه ستكسر عزيمة وصمود الفلسطينيين.

مرفق ألبوم صور من الفعالية :-

error: Content is protected !!