السلطة الرابعة – نابلس
أصدرت مجموعة عرين الأسود مساء اليوم الثلاثاء بيان مقتضب هددت من خلاله الاحتلال بتوسيع عملياتها نصرةً للأسرى في معركتهم النضالية

فيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

( أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ ) صدق الله العظيم

( بيانٌ مقتضب )

اقتربت ساعة المواجهة وبدأت طبول الحرب تُقرع في كل شبرٍ من أرضنا المباركة.

يا أهل العزة والكرامة ، أسرانا وأسيراتنا الأحرار
مرحباً بكل المعارك التي تُعيد لنا عزتنا وكرامتنا
والله بأن الأرض تغلي كقلوبنا ، ونحن على استعداد كامل للدخول في معارك أكبر مع هذا العدو الغاشم

رسالتنا للأسرى الأبطال :- سمعناكم ووصلتنا رسالتكم ومجموعات عرين الأسود معكم ولن تخذلكم بعون الله ، فأنتم منا ونحن منكم ولن يقف بيننا وبين نُصرتكم الا الموت ، ثبّتكم الله وأيّدكم ومدّكم بالصبر من عنده ، امضوا ولا تتراجعوا فالمعركة الان معركة الكل الفلسطيني وسنجعلها بعون الله معركة حارقة وفارقة بين الحق والبطل.

رسالتنا لشعبنا المجاهد :- حان الوقت لتقرير المصير فإما الكرامة وإما الذل والهوان ، لا تستهينوا بالأمر وخذوه على محمل الجد وانفروا في سبيل الله ، اجعلوا معركة الأسرى عنواناً لهذه المرحلة وكونوا معهم بقلوبكم بدعواتكم بمشاركاتكم الميدانية ، اخرجوا للإحتلال واضربوه في كل موقع ، فالأرض السليبة هي أرضكم ، والدم النازف هو دم أبنائكم والأسرى المختطفون في سجون الإحتلال هم خيرة شبابنا.

رسالتنا للإحتلال :- نحن كما نحن نخرج لكم من حيث لا تعلمون ، وكنا ننتظر معارك أكبر وها قد أتت.
ستجدون منا ما لم يخطر على بال قيادتكم الهشّة التي تراهن على إنهاء المقاومة بجلسةٍ هنا أو هناك .

وقد إتخذنا قرارنا بتوسيع المواجهة نصرةً لأسرانا في هذه الأوقات العصيبة وسترى منا صدق قولنا بأفعالنا على الأرض .

رسالتنا لمن يحاول طعننا في الظهر :-

واهمون ثم واهمون ثم واهمون اذا اعتقدتم للحظة بأن المقاومة ( ملف ) بيد شخص أو مجموعة أشخاص ،
المقاومة هي جيش الله في كل البلاد ، فمن أنت لتقف أمام الله وجنوده ؟

نحن مستمرون في قتالنا ولن نلقِ السلاح ولو كان الثمن أشلاؤنا ، لن ينعم الإحتلال بالأمن الذي يستجديه ويبحث عنه مستعيناً بأمريكا وبالدول المجاورة
احذروا فإنكم غداً على موعدٍ مع الله واحذروا فلن يرحمكم التاريخ ولن ينصفكم أحد .

لله درّ الشرفاء الذين يعيشون ويرحلون بشرف
وأخزى الله كل من أساء لمقاوم وكل من صافح قاتل الشهيد .

أخوتكم مجموعات عرين الأسود

error: Content is protected !!