قطاع غزة – السلطة الرابعة
استُشهد عدد من الفلسطينيين وأصيب آخرون، الأحد 3 مارس/آذار 2024، بقصف إسرائيلي استهدف شاحنة مساعدات كويتية في دير البلح، وسط قطاع غزة.

أفادت مصادر طبية، باستشهاد 9 فلسطينيين، وإصابة عدد آخر، في القصف الإسرائيلي الذي استهدف شاحنة مساعدات كويتية في مدينة دير البلح، وسط قطاع غزة.

مصادر محلية، أوضحت أن الشاحنة التي تم استهدافها من طائرات الاحتلال، تحمل مساعدات كويتية تابعة لجمعية تكوين.

وهذه ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها الجيش الإسرائيلي شاحنات المساعدات في غزة، حيث أطلقت القوات الإسرائيلية، الخميس، النار تجاه تجمع للفلسطينيين كانوا ينتظرون وصول شاحنات تحمل مساعدات في منطقة “دوار النابلسي” جنوب مدينة غزة، ما أدى لمقتل 118 فلسطينياً فيما عُرف بـ”مجزرة الطحين”.

وفي السياق قالت حركة حماس في بيان، إن استهداف جيش الاحتلال لقوافل الإغاثة، وآخرها شاحنة مساعدات لإحدى الجمعيات الخيرية الكويتية في مدينة دير البلح، هو تأكيد وإصرار من “الكيان المجرم على المضي قدماً في حرب الإبادة والتطهير العرقي، والتي أحد أركانها التجويع الممنهج، وتعميق الكارثة الإنسانية في القطاع”.

وشددت على أن استمرار  الاحتلال باستهداف قوافل المساعدات والإغاثة تعبر عن مستوى غير مسبوق في الإجرام والوحشية في تاريخنا المعاصر.

كما جددت الدعوة للمجتمع الدولي والأمم المتحدة، والدول العربية والإسلامية بشكلٍ خاص، بضرورة الخروج عن “حالة الصمت غير المبرر”، والتحرك على كل الأصعدة الرسمية والشعبية، لإرغام الاحتلال على وقف حربه الهمجية الهادفة لتهجير شعبنا وطمس القضية الفلسطينية.

error: Content is protected !!