السلطة الرابعة – قطاع غزة
ينعى رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بالإنابة د. أحمد بحر، شهداء شعبنا في مدينة نابلس، الذين ارتقوا خلال اقتحامات قوات الاحتلال الصهيوني ومواجهات معه.

ويؤكد أن إرهاب الاحتلال المنظم بحق شعبنا يستوجب العقاب، وأن دماء شهداء شعبنا لن تذهب هدراً.

ويشدد أن جرائم الاحتلال المتصاعدة بحق شعبنا تضع المنظومة الدولية أمام مسؤولياتها السياسية والأخلاقية والقانونية في العمل على لجم الاحتلال ومحاسبته.

ويوجه التحية للمقاومين الأبطال ولأهالي نابلس الذين انتفضوا في وجه الاحتلال، مؤكدين أن المقاومة مستمرة في الضفة الغربية والقدس المحتلة حتى زوال المحتل الغاصب.

error: Content is protected !!