السلطة الرابعة – قطاع غزة
كرمت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة المشاركين في مشروع صفوة الحفّاظ2 من أبناء النصيرات وعددهم (33 حافظاً) والذين سردوا القرآن الكريم كاملاً على جلسة واحدة.

وابتدأ الحفل القرآني المميز الذي أُقيم في مسجد القسام بالنصيرات؛ بتلاوة آيات عطرة من القرآن الكريم تلاها الشيخ القارئ المُتقن/ غسان الشوربجي.

من جهته قال رئيس دار القرآن الكريم والسنة في قطاع غزة د. عبد الرحمن الجمل: “إننا نكرم اليوم هذه الكوكبة المباركة من حفظة القرآن الكريم من أبناء النصيرات في هذا الحفل البهيج ولنا الشرف العظيم بهؤلاء الكرام”.

وأشاد بالحفظة وبأخلاقهم الحسنة، مضيفاً أن ما يميز هذه الصفوة هو أن عددهم مضاعف عن المرة الماضية، وبين الصفوتين ثبّت هؤلاء القرآن الكريم في صدورهم حتى أكرمهم الله وأصبحوا من الساردين.

وأشار الجمل إلى الجهود الكبيرة التي بذلها القائمون على هذا المشروع العظيم وعلى رأسهم الدكتور بلال عماد مدير دار القرآن الكريم، ناسباً الفضل لله عز وجل في هذا النجاح الباهر الذي لقي قبولاً واسعاً على مستوى العالم العربي والإسلامي.

وقدم الجمل شكره إلى قائد حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار الذي قدّم دعماً كبيراً لصفوة الحفاظ، وكذلك شكر رئيس متابعة العمل الحكومي عصام الدعليس على دعمه لمشروع صفوة الحفاظ.

وتخلَّل الحفل القرآني المميز فقرات جميلة من تكريم رئيس دار القرآن الكريم د. عبد الرحمن الجمل ومدير الدار د. بلال عماد، وكذلك تم تكريم المشاركين الساردين، وفقرات من النشيد الإسلامي وتم توزيع عشرات الجوائز والهدايا التكريمية.

error: Content is protected !!