السلطة الرابعة – قطاع غزة
نعت حركة حماس، اليوم الإثنين شهداء كتائب عز الدين القسام في أريحا، الذى ارتقوا خلال اشتباك مسلح مع الاحتلال، فجر اليوم.

فيما يلي نص البيان:

ننعى شهداء القسَّام في أريحا ونؤكّد أنَّ المقاومة ماضية في طريقها حتّى دحر الاحتلال

بأسمى آيات العزّ والفخر، نزفّ إلى شعبنا الفلسطيني العظيم كوكبة من أبطال كتائب الشهيد عزّ الدين القسَّام، الذين ارتقوا خلال اشتباك مسلّح في أريحا صباح اليوم الإثنين، بعد سلسلة من المواجهات مع قوّات الاحتلال الصهيوني الغاشم، وهم:

الشهيد القسَّامي البطل: مالك عوني لافي (22 عامًا)
الشهيد القسَّامي البطل: رأفت وائل عويضات (21 عامًا)
الشهيد القسَّامي البطل: إبراهيم وائل عويضات (27 عامًا)
الشهيد القسَّامي البطل: أدهم مجدي عويضات (22 عامًا)
الشهيد القسامي البطل: ثائر عويضات (28 عامًا)

إنَّ هذه الثلة المباركة من الشهداء التي ترتقي في ميدان الاشتباك ومواجهة العدو اليوم، تؤكّد مجدّداً أنَّ شعبنا ماضٍ في طريق المقاومة والتحرير، ولن ترهبه جرائم الاحتلال، ولن يُوهنه تخاذل المتخاذلين، وأنَّ المقاومة التي ضربت الاحتلال في القدس ردّاً على جريمته في مخيم جنين، قادرة على مواصلة عملياتها البطولية في أيّ بقعة من أرضنا المحتلة.

نحيّي شعبنا الصابر المرابط في عموم الضفة الأبية، وفي أريحا وعقبة جبر، الذي احتضن المقاومين الأبطال، وصمد في وجه حصار الاحتلال، وأعلن الغضب في وجه قواته المجرمة، واستطاع أن يلقنها درساً جديداً في البطولة لن تنساه، ونؤكّد أنَّ أرضنا المباركة ستنبت في كلّ شبر منها بطلاً جديداً ومقاوماً عنيداً، يزرعون الرّعب في قلوب الاحتلال، حتّى دحره صاغراً من أرضنا.

error: Content is protected !!