السلطة الرابعة – قطاع غزة
قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب، إن الجانب المصري خلال لقائه بوفد الحركة لم يعرض على إطلاقه أي مشروع لتهدئة أو هدنة طويلة مع الاحتلال.

وأوضح حبيب في حديث لـ “الرسالة نت”، أن قيادة الحركة لم يعرض عليها أي مشروع من هذا القبيل، وما يجري الحديث عنه غير صحيح جملة وتفصيلا.

وبين أن حركه الجهاد تنسجم مع الموقف الشامل للمقاومة، برفض أي تهدئة طويلة الأمد، انطلاقا من أنّها تمنح الاحتلال وقتا لفرض وقائعه وسيطرته الكاملة على الأرض والمقدسات.

ولفت حبيب على أن الاحتلال سيستغل هذا الوقت بما يحقق أهدافه؛ لهذا فهي خارج حسابات وأجندة المقاومة.

error: Content is protected !!