السلطة الرابعة – قطاع غزة
حذرت منصة خليك واعي، مساء اليوم السبت من بث الخوف والرعب في اوساط شعبنا الفلسطيني.

وقالت المنصة إن منذ زعم الاحتلال سقوط صاروخ في ما يسمى “غلاف غزة”، يتزايد الحديث حول رد الاحتلال على غزة وطبيعته ومستواه.

وأضافت أن يصل الحديث في ذلك إلى حد المبالغة والتضخيم بقدرة الاحتلال. كما يتساوق مع هذه الأحاديث إعلام الاحتلال وأدواته من كتاب ومحللين موجهين بمحددات عسكرية وأمنية.

في هذا الإطار، تؤكد على أن تهويل رد الاحتلال المتوقع وتضخيمه يخدم الاحتلال في إرباك غزة وتخويف سكانها.

وأردفت أن خاصة الحرب في أصلها حربٌ على الوعي والإرادة، بمعنى أن الاحتلال إن أحجم عن الرد العسكري، فقد يكون قد اكتفى بما حققه في الحرب على الوعي.

وأشارت إلى شعبنا الصامد في غزة ليست يتيمة، وتمتلك القدرة على الدفاع عن بلادنا ومقدساتنا، والاحتلال يدرك حساسية قواعد الاشتباك.

وبناءً على ذلك ندعو شعبنا إلى الطمأنينة والسكون، والثقة بأن الاحتلال مهما فعل، لن يجرأ على تجاوز الخطوط الحمر، وذلك لا يعني التهاون في الحذر واتخاذ إجراءات التأمين اللازمة.

error: Content is protected !!