السلطة الرابعة – رام الله
صرح وزير المالية الفلسطيني، شكري بشارة، اليوم الثلاثاء، أنه لن يتم صرف راتب آخر للموظفين قبل إجازة عيد الفطر، مخالفاً بذلك تصريحات رئيس الوزراء محمد اشتية التي أعلن فيها بصرف راتب شهر نيسان قبل إجازة العيد.

وقال بشارة خلال اجتماع مغلق مع صحفيين في رام الله : ” إننا نعمل على تقليص فاتورة الرواتب من خلال اتباع سياسة موظف جديد مقابل تقاعد موظفين اثنين”.

وأضاف : ” فاتورة الرواتب وأشباه الرواتب ارتفعت بنسبة 25 بالمئة خلال خمس سنوات”.

وأوضح بشارة أن قيمة فاتورة الرواتب ارتفعت إلى 3.7 مليار دولار مع نهاية العام 2022 فيما بلغت نهاية عام 2018 2.9 مليار دولار”.

وبين أن في حال استمرار الاقتطاعات الاسرائيلية سيرتفع العجز في موازنة 2023 من 359 مليون دولار الى 609 مليون دولار.

وفي سياق متصل، قال رئيس الوزراء في جلسة الحكومة قبل الأخيرة: “سيتم دفع راتب شهر 4 قبل إجازة عيد الفطر، لكي يتمكن الأخوة الموظفون من مواجهة التزاماتهم المالية خلال إجازة العيد”.

error: Content is protected !!