السلطة الرابعة – قطاع غزة
المحكمة العسكرية العليا بهيئة القضاء العسكري، اليوم الإثنين، تؤيد حكم الإعدام شنقًا حتى الموت على المدان بجريمة قتل شهيد الواجب (ملازم/ خالد محمد مصلح)، وجاء ذلك خلال جلسة المحكمة، صباح اليوم الإثنين، في قضية (طعن 81/2023)، لقضية استئناف رقم (152/2023).

وحكمت المحكمة العسكرية العليا بقبول الطعن شكلًا وفي الموضوع برفضه وتأييد حكم محكمة الاستئناف بحق المدان (عصام سليمان محمد النباهين) مدني سكان النصيرات، من مواليد عام 1990، وموقوف على ذمة النيابة العسكرية بتاريخ 10 يونيو 2023، بالإعدام شنقاً حتى الموت.

وجاء الحكم على تهمة القتل قصدًا مع سبق الإصرار، سندًا لنص مادة الاتهام (378/أ) معطوفاً عليها المادة (379) من قانون العقوبات العسكري لسنة 1979، والمادة 415 من قانون الإجراءات الجزائية رقم 3 لسنة 2001.

وكانت محكمة الاستئناف العسكرية أصدرت حكمها في القضية بتاريخ 12 يوليو/تموز الجاري بتأييد حكم الإعدام.

كما وجّهت النيابة العسكرية التهمة للمدان، وأوضحت أنه قام بإطلاق النار على الشرطي (خالد محمد مصلح) بشكل متعمد، بتاريخ 10 يونيو 2023، وكان قاصداً بذلك قتل المجني عليه وإزهاق روحه، وذلك أثناء قيام قوة شرطية بتنفيذ مذكرات قبض صادرة من النيابة العامة بحق الجاني.

وأكدت المحكمة العسكرية العليا أن الحكم المذكور هو حكم نهائي بات واجب النفاذ، بعد أن استوفى الإجراءات القانونية كافة، وبعد أن مُنح المحكوم جميع الضمانات القضائية، وفق أصول قانون المحاكمات الجزائية الثوري لعام 1979م.

error: Content is protected !!