السلطة الرابعة – قطاع غزة
أدان المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع، اليوم الأربعاء اقتحام المستوطنين إلى مقبرة البروتستانتية في مدينة القدس المحتلة.

وقال القانوع في تصريح صحفي إن “ندين بشدّة قيام مجموعة من الصهاينة المتطرّفين اقتحام مقبرة (البروتستانتية) في مدينة القدس المحتلة، وتحطيم شواهد القبور والدوس عليها، في سلوك إجرامي عنصري يخالف كل الشرائع السماوية والأعراف الدولية.

وحمل القانوع حكومة الاحتلال الفاشية المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذه الجريمة.

وأكد أنَّ جرائم الاحتلال ومستوطنيه المتصاعدة في الاعتداء وتدنيس القبور الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة تكشف حقيقة هذا الكيان الغاصب وطبيعة المتطرّفين الصهاينة العدوانية ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

وبين المتحدث باسم حماس أنه ما يضع كل المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي أمام مسؤولياتهم لإدانتها ووقفها وإنهاء الاحتلال الصهيوني الغاشم لأرضنا ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

error: Content is protected !!