الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

السلطة الرابعة – قطاع غزة

صرحت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس شهداء العمليات الفدائية ودعت لتوفير كل الإسناد لعائلاتهم من بطش الاحتلال.

وقالت الشعبية في تصريح صحفي إن “الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، تنعي الشهداء الأبطال الذين نفذوا عمليات طعن ودهس ضد جنود الاحتلال، الشهيد حباس ريان 54 عامًا من بلدة بيت دقو، والشهيد داوود ريان الذي استشهد متأثرًا بجراحه جراء إصابته أثناء مواجهات في بلدة بيت دقو شمال غرب القدس، والشهيد البطل منفذ عملية الطعن في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة والتي أدت إلى إصابة ثلاثة من جنود الاحتلال.

وشددت الجبهة على أنّ العمليات المتتالية التي نُفذت اليوم وأخذت أشكالاً متعددة نابعة عن عزيمة وإصرار وتصميم شعبنا الفلسطيني على استعادة أرضه وحقوقه المسلوبة.

وأشارت الجبهة إلى أن على العدو الصهيوني أن يعلم أن كل فلسطيني وفلسطينية فدائي محتمل في مواجهة الاحتلال والاستيطان، وأن يدرك أن لا مكان له على هذه الأرض، وأن لا أمن ولا استقرار إلا بالرحيل الكامل، فالشعب الفلسطيني لم ولن يفرط بحقوقه حتى آخر قطرة دم في عروقه.

ودعت الجبهة إلى ضرورة احتضان عائلات هؤلاء الفدائيين الأبطال، وتوفير كل ما يلزمهم من مقومات وعناصر الصمود، وما تخلفه إجراءات الاحتلال بحقهم.

 

error: Content is protected !!