السلطة الرابعة – القدس المحتلة
أصيب مصلون بجروح وكسور داخل المسجد الأقصى، اليوم الجمعة، بعد إطلاق قوات الاحتلال الأعيرة المطاطية وقنابل الصوت صوبهم من باب الأسباط أحد أبواب المسجد الأقصى.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إن طواقمها تعاملت مع إصابة بكسر في القدم جراء قنبلة صوت، ونقلت من داخل المسجد المبارك إلى المستشفى للعلاج.

وقال شهود عيان أن قوات الاحتلال أطلقت الأعيرة المطاطية صوب المصلين خلال توافدهم للمسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، ما أدى لإصابة بعض المصلين بجروح في الرأس والقدم بينهم مسنة.

واعتدت قوات الاحتلال في باب الاسباط على المصلين بالضرب والدفع بالهراوات، واحتجزت واعتقلت بعضهم بعد الاعتداء عليهم بوحشية.

ومنعت القوات العشرات من المصلين من الدخول إلى المسجد الأقصى من باب الأسباط، بالتزامن مع تمركزها وإطلاقها الأعيرة المطاطية صوب المصلين.

وقالت مصادر عبرية إن ضابطا من شرطة الاحتلال رُشق بالحجارة أمام باب الأسباط، ردًا على اعتدائهم على المصلين.

error: Content is protected !!